-->

السعودية تدرس إلغاء شرط المحرم للحج والعمر



بدأت وزارةوالعمرة فيدراسة طلب قدمته شركات ومؤسساتالخاصة في البلاد، للسماح للمرأة بأداء شعيرةدون اشتراط وجود محرم معها.

وتمنع القوانين الحالية منح النساء تأشيرات دخول للسعودية من أجل أداء مناسك العمرة، ما لم يرافقهن محرم، قد يكون الزوج أو الوالد أو الأخ أو الابن.

ونقلت صحيفة ”سبق“ السعودية عن الأمين العام للجنة الوطنية للحج والعمرة، مازن درار، قوله إن وزارة الحج والعمرة تدرس حاليًا طلب شركات ومؤسساتالذي ينص على أن تتحمل الوكالات الخارجية المسؤولية الكاملة.

وزارهذا العام أكثر من 8 ملايين معتمر من مختلف دول العالم، في زيادة عن عدد معتمري العام الماضي، حيث تعمل المملكة على خطة لجذب مزيد من المعتمرين بحيث تشمل رحلتهم للمملكة زيارة مدنها ومعالمها السياحية.

وفي تموز يوليو الماضي، قرر مجلس الوزراء السعودي رفع الحظر المفروض على تنقل المعتمرين خارج حدود مكة المكرمة والمدينة المنورة، والسماح لهم بزيارة كل مناطق البلاد، في خطوة مرتقبة ستجلب للبلاد مزيدًا من العوائد الاقتصادية.

وكان المعتمر القادم للسعودية يحصل على تأشيرة مدتها 30 يومًا، فيما لا تتجاوز أيام أداء مناسك العمرة في أطول حالاتها الأسبوعين، ما يضطر المعتمرين لمغادرة المملكة قبل انتهاء تاريخ تأشيراتهم لعدم قدرتهم على زيارة مدن جديدة غير مكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة.

جديد قسم :

إرسال تعليق