لجنة الأوبئة ترد على ما حدث بالهاشمي الشمالي

لجنة الأوبئة ترد على ما حدث بالهاشمي الشمالي





الوكيل الإخباري – خاص قال الدكتور نذير عبيدات، الناطق باسم لجنة الأوبئة إن معلومات توصلت اليها لجنة الاوبئة حول وجود أشخاص مشتبه باصابتهم بالفيروس، بعد مخالطتهم لممرضة البشير المصابة بالفيروس قبل عزلها في مستشفى الامير حمزة.



جاء ذلك بعد أن أغلق في منطقة الهاشمي الشمالي بالعاصمة عمان ليل الاربعاء الخميس، محيط احدى البنايات بعد الاشتباه بمصابين بفيروس كورونا بين قاطنيها.

وأضاف عبيدات في تصريحات خاصة لـ"الوكيل الإخباري"، " ان أي حالة يتبين انها مصابة بالفيروس، تقوم الفرق الطبية من الاستقصاء الوبائي بمتابعة من خالطها من عائلتها او المجاورين للتاكد من سلامتهم، وعليه يتم التاكد من مخالطي الممرضة المصابة".

وأكد انه لا يوجد لغاية الساعة 1 فجر الخميس، أي حالة مؤكد اصابتها بالفيروس في بناية الهاشمي الشمالي، مشيراً الى انه لا يوجد شيء مثبت بوجود مصابي او مشتبه بهم في هذه البناية، لكنه اوضح ان الفحوصات والاستقصاء عن الحالات سيتم معرفة نتيجتها اليوم الخميس، وستكشف عنها الصحة بعد التاكد الكامل من ادارة المختبرات.

وكان ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تداول مقطع فيديو، قيل انه للاجهزة الامنية بعد محاصرتها لاحدى البنايات من اجل ادخال الفرق الطبية اليها، واخذ الفحوصات اللازمة للمشتبه باصابتهم بالفيروس بعد مخالطتهم "ممرضة البشير"، حيث لم تؤكد الصحة حتى الان اصابة اي منهم بالفيروس.

جديد قسم :

إرسال تعليق